هل يمكن أن تفسر لماذا تغمز عينك إذا سمعت صوت عالى عند غلق الباب بقوة؟ لذلك أوضح فريق من الباحثين الأستراليين أن هذا الإجراء هو منعكس لا يمكن السيطرة عليه حيث يقوم الجسم بحماية عينيك.

ووفقًا لموقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، أشار الباحثون إلى أن رد فعل العين عند حدوث ضوضاء عالي أو ضوء ساطع هو غريزة موجودة في البشر والحيوانات لسنوات عديدة.

وشرح البروفيسور “جون فيرنس”، وهو عالم من جامعة ملبورن، عندما تفاجئنا حالة الضوضاء، تغمض أعيننا بدون أن ندركها، ويحدث ذلك من قبل إشارات فى المخ لحماية العين، وهذا ما يسمى “وميض العين الصوتية المنعكس”.

وأكد الباحثون أن العيون حساسة جدًا وسهلة التلف ومن الواضح أنها مفيدة جدًا، لذا فهي تستحق الحماية، قد يكون الضجيج العالي تحذيرًا بوجود شيء ما يقع في مكان قريب أو يطير نحوك، لذلك تصدر إشارات دماغية للعينين لإغلاقها لحمايتها من التلف.

وأضاف الباحثون أن عيوننا وآذاننا تعبر عن رسائل إلى أعصاب خاصة ، تسمى “الأعصاب الحسية” متصلة بالخلايا في الجزء السفلي من دماغنا، في جذع الدماغ.

Leave a Reply