وصل أمس الأول بسلامة الله دكتور على عبدالعال، رئيس البرلمان المصرى، إلى العاصمة الصربية بلجراد للمشاركة فى الاحتفال بمرور 110 أعوام على العلاقات بين البلدين. رافقه خلال الزيارة وفد برلمانى، وهى مناسبة لنسأل سؤالاً، أظنه مشروعا، عن عدد «السفريات» البرلمانية منذ بدء أعماله. وأنا هنا أطرح السؤال لحسم الجدل الدائر حول العدد الكبير غير المبرر من هذه «السفريات»، فقد تكون الحقيقة أفضل رد على ما يتردد، وقد يكون ما يتردد فى إطار محاولات «هدم» البرلمان.

Leave a Reply